بالصور.. رياض محرز يتعرض لأغرب عملية احتيال في بريطانيا

لندن- وكالات- كشفت صحيفة “ذا صن” البريطانية، إن شخصا محتالا أنفق أكثر من 175 ألف جنيه إسترليني من البطاقة المصرفية للدولي الجزائري ونجم نادي مانشستر سيتي، رياض محرز قبل أن يكتشف الأخير هذا الأمر متأخرا.
وحسب الصحيفة، فإن هذا المحتال يسمى شريف محمد (32 عاماً) ويعمل سائقاً لرافعة شوكية، وعملية الاحتيال تمت في عام 2017، بينما كان محرز (29 عاماً) يلعب مع ليستر سيتي.
ونقلت عن المدعي العام أليكس ماثيوز إن هذا الشخص اعترف بأنه قام بعدة رحلات إلى أماكن يزورها الأثرياء وعاش حياة البدخ فيها طيلة 5 أسابيع قبل أن يكتشف رياض محرز عملية الإحتيال.
وكشف محامي شريف محمد أن موكله كان يشرب ويتعاطى المخدرات في حياته وأن قدرته على تذكر التفاصيل محدودة إلى حد ما.
واعترف المتهم بتهمة واحدة من الاحتيال في المحكمة، وقد أُفرج عنه بكفالة قبل صدور الحكم في 25 فيفري الجاري.
وسبق لهذا الشخص أن حُكم عليه بالسجن مع وقف التنفيذ، بسبب عملية احتيال في حجز فندق، وسجن لمدة 45 شهراً في عام 2009 بتهمة السرقة، ولكنه يدعي الآن أنه متزوج ويعيش حياة متواضعة.
وأعرب المحققون عن غرابة القضية حسب الصحيفة، بسبب عدم انتباه البنك لعملية الصرف غير الطبيعية ، وقالوا إن البنوك عادة ما تكون سريعة في ملاحظة علامات على إنفاق غير عادي.

وسوم :