نجل محمد باقر الحكيم يكشف معلومات عن اغتيال والده: الزرقاوي قضى ليلته في النجف

أفصح حيدر الحكيم، نجل مؤسس المجلس الاعلى الإسلامي، محمد باقر الحكيم، السبت، عن تفاصيل جديدة، حول حادثة اغتيال والده في محافظة النجف الاشرف عام 2003، بعد خطبة الجمعة التي ألقاها في ضريح الإمام علي.

وقال الحكيم، في مقابلة: إن “تنظيم القاعدة هو من يقف وراء الحادثة، والزرقاوي شخصيا هو من نفذ عملية اغتيال والدي، حيث كان الأخير يتواجد في محافظة النجف الاشرف في تلك الليلة”، لافتاً إلى أن “الدعم اللوجستي كان يقدم من قبل البعثيين، فيما يخص توفير المركبات وعملية التفخيخ”.

وأكد، أن “جميع الأسماء والتفاصيل تمتلكها عائلة الحكيم”، مبينا أن “أحد أفراد الدعم اللوجستي والمسؤول الأول عن هذا الامر قتل في الفلوجة بقصف أميركي”.

وأشار نجل الحكيم، إلى أن “الانتحاري الذي فجر المركبة كان والد إحدى زوجات الزرقاوي”.
https://t.me/tasrebatnews

وسوم :