الصدر في تهديد صريح: ملزمون بإنهاء أصوات بعثية

أطلق زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، يوم الجمعة، تهديداً صريحاً تجاه حزب البعث المحظور في العراق، متعهداً بإنهاء “أصوات بعثية”.

وقال الصدر في تغريدة له، ا “حينما أتابع الأخبار عبر التلفاز أو مواقع التواصل أو بالرصد الخاص.. وأرى أصواتا للبعث الصدامي تتعالى فإني أحس بالغضب من ناحية وبالحزن على ما آل اليه عراقنا الحبيب من ناحية أخرى”.

واضاف “من هنا.. وكخطوة أولى فإن على الشرفاء في البرلمان والحكومة تفعيل دور (هيأة اجتثاث البعث) الإرهابي المحظور وليس (هيأة المساءلة والعدالة).. وإلا فإننا ملزمون بأن نقوم بما يمليه علينا ضميرنا وحبنا للوطن لتنتهي تلك الأصوات.. وإن أنكر الأصوات لصوت البعث العفن”.

وتابع الصدر قائلا، “فلا مكان للبعث في عراقنا الحبيب ولو بثوب آخر فنحن لهم بالمرصاد”، موضحا “فما زلنا نتذكر المجازر الصدامية والمقابر الجماعية وقطع الآذان والأيدي وقتل العلماء وما ذلك عنكم بخفي”.

واوضح “إننا وإن كنا ممن يرى أن أغلب الطبقة السياسية الحالية ليست بعيدة عن الفساد إلا أن ذلك لا يعني عودة العمالقة الأنجاس فكلاهما عدو للعراق وشعبه”.

وختم الصدر تغريدته بالقول “مع العلم إننا لن نرضى بأن تكون تهمة الإنتماء للبعث جاهزة ضد الخصوم ومن دون دليل”.

وسوم :