استشهاد احد المتظاهرين الان، بعد اصابته بمنطقة الرأس برصاصة على جسر النصر وسط الناصرية

أفاد مصدر طبي بدائرة صحة ذي قار بوفاة متظاهر متأثراً بجروح خلال الصدامات بين المتظاهرين وقوات الأمن، يوم الخميس، في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار.

وقال المصدر إن “المتظاهر سجاد بدن محمد من مواليد 1996 من اهالي سوق الشيوخ / ناحية العكيكة توفي متأثرا بإصابته التي تعرض لها خلال صدامات المتظاهرين المطالبين بإقالة المحافظ ناظم الوائلي والقوات الأمنية”.

وبين المصدر، أن “الجثة تم نقلها الى الطب العدلي لإكمال الإجراءات القانونية لها من أجل التمهيد لتسليمها إلى ذويها”.

وفي وقت سابق الخميس، قال مصدر طبي لوكالة شفق يوز، إن “حصيلة الصدامات بين المتظاهرين والقوات الأمنية بلغت 14 حالة مسجلة رسميا لدى الجهات الطبية في مستشفى محمد الموسوي”.

وبين المصدر، أن “عدد المصابين توزع بين 7 متظاهرين، و7 أفراد أمن”، موضحا أن الإصابات كانت عبارة عن كدمات دون تسجيل إصابات بإطلاقات نارية.

وهذا رابع يوم على التوالي، تشهد فيه الناصرية احتجاجات عنيفة وصدامات بين المتظاهرين وأفراد الأمن. وسقط ثلاثة ضحايا من المتظاهرين في الأيام الثلاثة السابقة إلى جانب عشرات الإصابات بين المتظاهرين وقوات الأمن.

وسوم :