تعرّض مركز شرطة المشرّح في محافظة ميسان لدكة عشائرية و إرسال “كوامة” لبعض عناصره.

أفاد عضو مجلس ناحية المشرح بمحافظة ميسان، هاشم شنيشل، تفاصيل تعرض مركز شرطة الناحية إلى “دگة عشائرية”.

وذكر شنيشل، أن “الناحية شهدت اليوم تشييع أحد الأشخاص المتوفين، وأثناء محاولة الشرطة منع إطلاق الرصاص أثناء الشييع تعرضوا للمنع، وأعيدوا إلى مقرهم الأمني (مركز الشرطة)”.

وأوضح أنه “بعد عودتهم، أطلق مسلحون يستقلون ثلاث دراجات نارية المركز الرصاص الحي ودخلوا باشتباك مع عناصر الشرطة، ثم لاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة”.

وأضاف، “بعد ساعات على وقوع الاشتباك والدگة العشائرية للمركز، تلقى الموجودون فيه من قبل ذوي المشيعين للمتوفي (گوامة) عشائرية لكافة العناصر”.

وتابع شنيشل، أن “العشائر التي يتبعون لها الشرطة الذين وجهت لهم الگوامة العشائرية رفضوا ذلك”، كاشفا عن أن “الأجواء مشحونة بين جميع الأطراف في الوقت الحالي”.

وسوم :