صحيفة: قمة لتحديد مستقبل العائلة المالكة في بريطانيا خلال أسابيع

ذكرت صحيفة “تليغراف” أن الأمير تشارلز، ونجله الأمير ويليام سيعقدان قمة ملكية لمناقشة مستقبل العائلة المالكة في بريطانيا بعد وفاة الأمير فيليب زوجة الملكة إليزابيث.

وقالت الصحيفة البريطانية إن الأميرين سيقرران في القمة التي ستعقد خلال أسابيع مع ملكة بريطانيا عدد الأفراد الذي ستضمهم الأسرة المالكة، والمهام المنوطة بهم.
ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، في جنازة زوجها الأمير فيليب في قلعة وندسور، بريطانيا، 17 نيسان/ أبريل 2021
يأتي ذلك بعدما أثار موت دوق إدنبرة، الأمير فيليب، في التاسع من الشهر الجاري، تساؤلات حول إذا ما كان المئات من حاشيته سيبقون في مناصبهم.

ويُعقد رحيل الأمير هاري وزوجته ميغان، الأمور حيث يقلل عدد الأشخاص المتاحين لمساعدة الملكة في الأدوار ذات المستوى الرفيع.
وذكرت مصادر أنه لا يمكن تحديد الواجبات الشخصية والرسمية بشكل منفصل لأنها مرتبطة ارتباطا وثيقا ببعضها البعض.

وتوفي الأمير فيليب عن عمر يناهز 100 عام، الأسبوع الماضي، وشيعت جنازته السبت الماضي في قلعة وندسور.
وشارك في جنازة الأمير فيليب 30 فردا مقربا من العائلة المالكة البريطانية فقط، وجلست الملكة إليزابيث بمفردها بسبب قيود (كوفيد-19) وإرشادات التباعد الاجتماعي التي كانت تتطلب منها أن تكون على بعد 6 أقدام.

وسوم :