التربية تنفي نية اجبار الملاكات التربوية والطلبة على تلقي اللقاح المضاد لكورونا

نـفـت وزارة الـتـربـيـة التوجه نحو تلقيح الملاكات التربوية والطلبة اجبارياً، وأكدت عدم وجود إشعار من الجهات الصحية بهذا الصدد.

يأتي ذلـك، في وقـت كثفت فيه الـدوائـر الصحية في المـحـافـظـات اجـراءاتـهـا لمـتـابـعـة الـعـائـديـن مـن الهند وضمان عدم نقلهم السلالة الهندية للفيروس. 

ووصـلـت مـسـاء أمـس الـى مـطـار بـغـداد الـدولـي اول رحلة جوية تقل 400 عراقي عائد من الهند تعقبه دفــعــات اخــرى فــي اطــار تـنـفـيـذ تـوجـيـهـات رئـيـس الــوزراء مصطفى الكاظمي لاعـادتـهـم بعد انتشار سلالة متحورة شديدة الاعراض والعدوى. 

وقـال المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية حيدر فاروق السعدون في حديث صحفي، إن َّ “الـوزارة لم تتسلم اي اشـعـار رسـمـي مـن قبل وزارة الصحة يقضي بتلقيح الملاكات التربوية او الطلبة اجباريا”. مضيفاً أن  “الوزارة تعمل على تطبيق الاجراءات الوقائية في المــدارس خـلال الــدوام الـحـضـوري”، مـؤكـدا “وجـود سيطرة على المـوقـف الـعـام بـالمـدارس وهـنـاك التزام كبير من قبل الملاكات بتطبيق الاجراءات الوقائية”.  

واشـار إلى أن “المختصين بالوزارة والمـدراء العامين يناقشون دوريا الموقف التربوي واثر جائحة كورونا فيه”. من جهته، قال مدير عام صحة الكرخ جاسب الحجامي، ان “ملاكات وحـدات الصحة المدرسية في القطاعات الصحية تواصل بالتنسيق مــع الــشــرطــة المـجـتـمـعـيـة تـنـظـيـم زيــــارات مـيـدانـيـةٔ للمدارس والمؤسسات التربوية مع استئناف الدوام في المـدارس للفصل الثاني لغرض متابعة اجـراءات الوقاية والسلامة الخاصة بمنع انتشار كورونا”.

وسوم :