الصحة النيابية تحدد شرطاً لرفع حظر التجوال الشامل بعد العيد

طمأنت لجنة الصحة والبيئة النيابية، اليوم الاثنين، المواطنين بشأن الموجة الحالية للوباء بعد تراجع الإصابات دون الـ 5 آلاف منذ أيام، فيما وضعت شرطاً وصفته بالعملي لرفع الحظر الشامل بعد عيد الفطر المبارك.

وأعلن مجلس الوزراء في وقت سابق، فرض حظر شامل للتجوال خلال فترة العيد يبدأ في الثاني عشر من أيار الجاري وينتهي في الثاني والعشرين منه.

وقال عضو اللجنة، سلمان الغريباوي، في تصريح للوكالة الرسمية تابعته وكالة النبأ، إن “تخفيف الإجراءات الاحترازية بعد العيد يرتبط بانخفاض نسبة الإصابة بالوباء”، مؤكداً أن “الحظر الشامل سيتم رفعه بعد العيد وفق توقعاتنا إذا استمرت نسبة الإصابات بالهبوط وهذا شرط أساسي”.

وأضاف الغريباوي، أما “رفع الحظر بنوعيه الشامل والجزئي فإنه يعتمد على التزام المواطن بالاجراءات الوقائية والاحترازية، ورفع الأخير لوحده ممكن إن تراجعت الإصابات”، لافتاً إلى أنه “كلما قلت نسبة الإصابات فمن الممكن أن تخفف إجراءات الحظر”.

ورأى أن “الوضع الوبائي يبشر بخير، نتيجة التراجع الواضح بعدد الإصابات”، مؤكداً أن “الموجة الحالية تتجه نحو الانحدار”.

#العراق

وسوم :