د.نوفل ابو رغيف يؤكد ضرورة اعادة النظر في سلبية العلاقة بين الادب والسياسة

سعد محمد الكعبي

تصوير/ادهم يوسف

اكد د. نوفل ابو رغيف وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار على ضرورة اعادة النظر في اعتبار العلاقة بين الأدب والسياسة سلبيةً مع سبق الاصرار بأعتبارهما متنينِ مترادفينِ يسيران بخطين متوازيين ولا يمكن فصلهما عن بعضهما في كافة الاحوال ،فحسب وصفه ان مشاكل الوسط الثقافي فاقت مشاكل السياسة أضعافاً فلا يجب التركيز على مناطق القطيعة ومآلاتها وانما يجدر تجسير وتأثيث المناطق المشتركة بين الطرفين .

جاء ذلك خلال مشاركته في الندوة التي قدمت فيها الكاتبة والشاعرة وعضو مجلس النواب د.خالدة خليل ورقتها عن(العلاقة بين الأدب وبين المسكوت عنه في السياسة) وذلك ضمن المنهاج الثقافي لمعرض بغداد الدولي للكتاب في دورته ال 22 حيث تناولت فيها أبرز الجوانب التي ينطوي عليها الموضوع وتشكل أهميةً واضحةً في مساحة النخب الاكاديمية والثقافية والسياسية منذ عقدين من عمر التحول في العراق .

وبيـــّــن الشاعر والناقد ابو رغيف أوجه التقابل تارة والتباين تارةً اخرى مع ماطرحته الدكتورة خليل تحت هذا العنوان بالاتفاق على الخصائص العامة في هذه القراءة ، مما شكل حواراً تفاعلياً في الندوة التي ادارها مدير قسم تحرير المطبوعات في دار ثقافة الاطفال مناف الموسوي وشارك فيها نخبة مميزة من الحضور وجمهور المعرض ، كما تطرقت الندوة الى دور معرض الكتاب في تبادل الثقافات و زيادة منسوب الوعي العام عبر ما تنقله وسائل الاعلام وما تحققه اجواء المعرض من تفاعل نوعي بين رواده وزائريه .

وشدد ابو رغيف على ان هذه المحافل الثقافية ليست وسيلةً لبيع الكتب وترويجها فحسب بل هي فضاء لمشاركة الافكار و الثقافات المختلفة اضافة الى كونه متنفساً وفضاءً للعطاء وللابداع وللمثقفين وللسياسيين على حد سواء.

وسوم :