واشنطن: 10 آلاف من مقاتلي داعش ما زالوا لدى قسد

كشف وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، يوم الاثنين، أن 10 آلاف من مقاتلي تنظيم “داعش”، ما زالوا رهن الاحتجاز في معسكرات تديرها قوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

جاء ذلك خلال كلمة له في افتتاح اجتماع في روما لتجديد الجهود الدولية لمحاربة التنظيم الإرهابي.

وأكد أنتوني بلينكن أن “الولايات المتحدة تواصل حث الدول، بما في ذلك أعضاء التحالف ضد تنظيم داعش على إعادة مواطنيها الذين انضموا إلى التنظيم، وإعادة تأهيلهم أو محاكمتهم”.

وأضاف أن “هذا الوضع ببساطة لا يمكن الدفاع عنه، ولا يمكن أن يستمر إلى أجل غير مسمى”، مشيراً إلى أن “هناك عنصراً رئيسياً آخر لهزيمة تنظيم داعش بشكل دائم، يتطلب التصدي لتهديدات التنظيم خارج العراق وسوريا، وتحديدا في إفريقيا”.

وتسلم العراق، في شباط 2021، نحو 100 عنصر بتنظيم داعش كانوا معتقلين لدى قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، عبر تنسيق مشترك مع قيادة عمليات غرب نينوى.

وسوم :