رئيس استخبارات الحرس الثوري يجري زيارة سرية لبغداد ويبحث ملفين محددين

افاد مصدر سياسي مطلع، يوم الثلاثاء، بقيام رئيس جهاز الاستخبارات بالحرس الثوري الإيراني حسين طائب، بزيارة العاصمة العراقية بغداد.

وقال المصدر ، إن طائب وصل بغداد أمس الإثنين في زيارة سرية وغير معلنة.

وأضاف أن طائب عقد اجتماعات مع عدد من قيادات الفصائل العراقية وبحث معهم القصف الامريكي الاخير على الحشد الشعبي على الحدود العراقية – السورية، كما عقد اجتماعات مع قيادات سياسية، لبحث الانتخابات البرلمانية العراقية المبكرة.

وتزامنت زيارة طائب أمس الاثنين، قصف قاعدة عين الأسد في الأنبار، واعتراض منظومة الدفاع الصاروخية في السفارة الامريكية لطيران مسير.

وقبل أيام، شنت غارات أمريكية على مواقع فصائل مدعومة من إيران على الحدود السورية العراقية “ردا على هجمات بطائرات مسيرة شنتها تلك الفصائل على أميركيين ومنشآت أميركية في العراق”.

واستهدف 43 هجوما المصالح الأميركية في العراق منذ بداية العام، بينها السفارة الأميركية في بغداد وقواعد عسكرية عراقية تضمّ أميركيين، ومطاري بغداد وأربيل، فضلا عن مواكب لوجستية للتحالف الدولي، في هجمات غالبا تنسب إلى جماعات موالية لإيران.

وسوم :