الرئيس برهم صالح: ملف المياه مرتكز للأمن القومي، وضرورة تأمين حصة العراق المائية وتوفير الحاجة الزراعية للمياه

استقبل رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، وزير الموارد المائية مهدي رشيد، حيث جرت مناقشة الوضع المائي في البلد وانخفاض مناسيب نهري دجلة والفرات، وحصة العراق المائية وإمداداتها.

وأكّد رئيس الجمهورية أن ملف المياه يُعدّ مرتكزاً للأمن القومي العراقي وهذا يستدعي إيلاءه أولويةً قصوى على الصعيد الوطني في ظل التغيرات المناخية الحادة التي تواجه البلد والمنطقة والعالم ككل، مبيناً ضرورة التواصل مع دول الجوار لتنظيم العلاقات المائية وفق مبادئ حسن الجوار ومراعاة المصالح المشتركة للجميع، وعدم الإضرار بالعراق، ومشيراً إلى الجهود التي تبذلها الحكومة ووزارة الموارد المائية في هذا الصدد.

كما أكّد الرئيس برهم صالح وجوب صيانة السدود وحماية المسطحات المائية والأهوار، وأهمية تأمين مستلزمات الريّ للمزارعين والفلاحين في عموم البلاد، والاستفادة من الخبرات الدولية في مجال الريّ والإدارة المستدامة للمياه، ومواجهة أزمات التصحر والجفاف.

من جانبه قدّم الوزير مهدي رشيد استعراضاً بشأن خطط الوزارة في ملف المياه ومواجهة التحديات التي تكتنفها، إلى جانب الحوارات الجارية مع دول الجوار بشأن حصة العراق المائية.

……….
المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية
الخميس – 8 تموز – 2021

وسوم :