خلية الازمة في ديالى تحذر من الامتحانات الحضورية

حذرت خلية الأزمة الصحية في ديالى، اليوم الخميس، من “كارثة” في العراق بسبب الامتحانات الحضورية.

وقال عضو الخلية، وسام سعدون، ، إن “وزارة التعليم العالي حددت نهاية شهر تموز اجراء الامتحانات النهائية التي سيشارك فيها مئات الالاف من الطلبة في كل المحافظات العراقية”.

وأضاف سعدون، أن “الموعد يأتي في ذروة الموجة الثالثة لفيروس كورونا وسط حرارة تصل الى 50 درجة مئوية، في ظل قاعات امتحانية دون المستوى، وفي ظل ازمة نقص الطاقة الكهربائية ، فضلا عن ان الغالبية العظمى من الطلبة والهيئات التدريسية لم يتلقوا اللقاحات”.

وتابع، أن “اجراء الامتحانات الحضورية في نهاية تموز ستدخل العراق في كارثة لا يحمد عقباها وستقودنا لوضع صحي صعب ومعقد جدا وتدخلنا في نفق مظلم”.

ودعا خلية ازمة ديالى، وزارة التعليم العالي الى ضرورة “اعادة النظر بقرار الامتحانات الحضورية ومنع تداعياته الصحية”.

وسوم :