عصابة تجوب مناطق شرقي بغداد وتسطو على منافذ لتوزيع الرواتب ومحال للصيرفة

أفصح مصدر أمني مسؤول يوم الجمعة عن عصابة للسطو المسلح تستهدف منافذ لتوزيع الرواتب ومحال الصيرفة في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد.

وأبلغ المصدر ، بأن العصابة تتألف من ثلاثة أشخاص يستقلون سيارة أجرة نوع (النترا) للتنقل والقيام بعمليات سطو مسلح على محلات المنافذ والصيرفة في مدينة الصدر.

وبيّن المصدر ان العصابة قامت خلال يومي الأربعاء والخميس بثلاث عمليات سطو مسلح على أصحاب المنافذ والصيرفة في مدينة الصدر.

ووفقا للمصدر فإن العملية الأخيرة العصابة المسلحة كانت ظهر أمس الخميس وأدت إلى مقتل صاحب منفذ اهلي في شارع الجوادر بالمدينة.

وتابع المصدر أنه خلال كاميرات المراقبة لم يتم يتعرف على شكل العصابة أو رقم السيارة، مشيرا إلى أنه تم تعرف على نوع السيارة فقط.

وكان مصدر أمني في بغداد قد أفاد، يوم الخميس، بمقتل صاحب مكتب صيرفة في عملية سطو مسلح بمدينة الصدر شرقي العاصمة، مشيراً إلى أن الصيارفة نشروا مسلحين مدنيين لحماية مكاتبهم وأنفسهم من عمليات مماثلة.

وقال المصدر لوكالة شفق نيوز، إن “مجموعة مسلحة اقتحمت صيرفة ومنفذاً أهلياً لصرف رواتب الموظفين والمتقاعدين في شارع الجوادر، بالقرب من مركز شرطة الرافدين ومقابل فرع لمصرف الرافدين بمدينة الصدر، للسطو على المنفذ”.

وبين أن “صاحب المنفذ اشتبك مع المسلحين إلا أنه أصيب بجروح خطرة، كما أنه تمكن من إصابة أحد المسلحين ونجح في إفشال عملية السطو”، مشيراً إلى أنه “تم نقل صاحب المنفذ إلى مستشفى الجملة العصبية إلا أنه فارق الحياة متأثراً بجراحه”.

وأشار إلى أن “المدينة تشهد حالياً توتراً أمنياً حيث لجأ أصحاب المنافذ إلى نشر مسلحين مدنيين لحماية منافذهم وأنفسهم في حال تكررت مثل هذه العملية”.

وسوم :