قائد قسد: لا يمكن لتركيا البقاء طويلا في شمال شرق سوريا

قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، يوم الجمعة، إن القوات التركية لا تملك مقوّمات تساعدها للبقاء لفترة أطول في المناطق التي احتلتها بشمال شرقي سوريا.

و أوضح عبدي في كلمة مصورة له في ملتقى مهجري منطقة سري كانيه (رأس العين) بمدينة الحسكة وحضرتها وكالة شفق نيوز؛ أن “مدى بقاء القوات التركية وفصائلها المسلحة مرتبط بمدى تعزيز قدرة قوات سوريا الديمقراطية العسكرية لاستعادة المنطقة بمساندة سكان المنطقة وصمودهم”.

ونوه إلى أن أهالي سري كانيه اجتازوا امتحاناً صعباً للغاية و سيتمكنون مرة أخرى للعودة إلى ديارهم كما اجتازوا سابقاً مراحلاً صعبة في أحداث عام 2012.

وحضر الملتقى الذي عقد اليوم بمدينة الحسكة مهجّرون من مدينة سري كانيه بالإضافة إلى ممثلين عن التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية ومسؤولين في الإدارة الذاتية.

وتسيطر تركيا على سري كانيه (رأس العين) منذ أكتوبر العام 2019 إثر شنها لعملية عسكرية برفقة فصائل المعارضة السورية الموالية لها.

ونزح أكثر من 300 ألف مدني معظمهم كورد في أكتوبر العام 2019 مع سيطرة القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها على منطقة سري كانيه (رأس العين) وكري سبي (تل أبيض) في شمال شرقي سوريا.

وسوم :