’تيك توك’ يضيّق الخناق.. إزالة المقاطع آلياً

قرر تطبيق “تيك توك” الشهير استخدام “الأتمتة” أو التشغيل الآلي لاكتشاف وإزالة العديد من مقاطع الفيديو التي تنتهك سياساته في الولايات المتحدة، وكندا، خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وكشفت التقارير أنه على مدار العام الماضي، كان التطبيق يختبر ويعدل الأنظمة من أجل العثور على مثل هذا المحتوى وإزالته أوتوماتيكياً، ومن المقرر أن تبحث الخوارزميات الآلية عن المشاركات التي تنتهك السياسات المتعلقة بسلامة القاصرين، والعنف، والمحتوى الذي يتضمن العري، والجنس، والنشاط غير القانوني.

وفي حال اكتشاف النظام لأي انتهاك، فمن المقرر إزالة الفيديو على الفور، ويمكن للمستخدمين الآخرين الإبلاغ عن مقاطع الفيديو التي تنتهك مثل هذه السياسات للمراجعة اليدوية أيضاً.

وقال “تيك توك”، إن “تقنية المراجعات الآلية تتمتع بأعلى درجات الدقة”، مشيراً إلى أن “واحداً فقط من كل 20 مقطع فيديو تمت إزالتها تلقائياً كان يجب أن يتبقى على المنصة، ويأمل التطبيق بتحسين مستويات دقة الخوارزميات خلال الفترة المقبلة”.

وأضاف، أن “عملية الأتمتة ستقوم بإعفاء الموظفين من التركيز على المحتوى الذي يتطلب نهجًا أكثر دقة، بما في ذلك مقاطع الفيديو التي تحتوي على التنمر، والمضايقة، والمعلومات المضللة، وخطاب الكراهية”.

ومن المقرر أن تقلل هذه الميزة من عدد مقاطع الفيديو التي يتعين على فريق السلامة مشاهدتها، وتشكل ضرراً عليهم، مثل تلك التي تحتوي على عنف شديد، أو استغلال الأطفال.

ويعمل “تيك توك” أيضاً على تغيير كيفية إخطار المستخدمين بعد اكتشاف مخالفتهم للقواعد، حيث يركز التطبيق الآن على تعقب عدد الانتهاكات وخطورتها، ومن المتوقع أن يتم إرسال إشعارات للمنتهكين في صندوق الوارد الخاص بهم، أو يمكن أيضًا عرض معلومات حول عواقب أفعالهم، مثل: إخطارهم بتعليق النشر مدة، أو إيقافه لفترة زمنية معينة، أو التفاعل مع محتوى أي شخص آخر.

 

وسوم :