استقدام مدير عام وضبط مسؤول في مستشفى الديوانية بتهمة “الرشوة”

أفادت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحادية، يوم الثلاثاء، بصدور أمر استقدام لمدير عام صحة الديوانية السابق، فيما أشارت إلى ضبط مسؤول قسم الصيانة في مستشفى المُحافظة مُتلبسا بجريمة الرشوة.

 

وقالت دائرة التحقيقات في بيان ، إن أمر استقدام للمدير العام السابق لدائرة الصحة في محافظة الديوانية صدر استنادا إلى أحكام المادة (331) من قانون العقوبات، لافتة إلى أن الأمر جاء على خلفية قضية الهدر الحاصل في المال العام بخصوص مُعاملات صرف شراء مُستلزمات وأدوية خاصة بوباء كورونا عام 2020، مُبينة أن الأمر شمل أعضاء لجان المُشتريات واعتدال الأسعار.

 

وعلى صعيد ذي صلة، أعلنت الدائرة تمكن ملاكات مكتب تحقيق الهيئة في المحافظة من ضبط مُهندس قسم الصيانة في مستشفى الديوانية التعليمي مُتلبسا بالرشوة، مُوضحة أن عملية الضبط، التي تمت بموجب مُذكرة قضائية، أسفرت عن ضبط المُتهم مُتلبسا بالجرم المشهود أثناء تسلمه مبلغ الرشوة مقابل تسهيل معاملات صرف.

 

وكانت الهيئة قد أعلنت في تشرين الثاني الماضي عن صدور أمر استقدام لمدير عام سابق لصحة محافظة الديوانيـة؛ مُبينة أن الأمر جاء على خلفية شكوى مُقدمة من قبل أحد أعضاء مجلس النُواب.

 

وكانت هيئة النزاهة الاتحادية قد أعلنت حزيران الماضي، عن رصد هدر في معاملات أزمة جائحة كورونا يقدر بـ1.5 مليار دينار في مستشفى حكومي بالديوانية، مشيرة الى صدور أمر استقدام لرئيس وأعضاء لجنة المشتريات.

وسوم :