صالح يؤكد لوفد أمريكي: لاغنى عن العراق في استقرار المنطقة

أكد الرئيس العراقي برهم صالح، يوم الخميس، أهمية تخفيف حدة توترات المنطقة، مشيراً إلى أن أمن العراق واستقراره “عنصر لاغنى عنه”.

 

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان ، إن “الرئيس برهم صالح استقبل، اليوم، في قصر بغداد، منسق مجلس الأمن القومي الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بريت مكغورك والوفد المرافق له”.

 

وأضاف البيان، أن “اللقاء تناول العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية في سياق الحوار الاستراتيجي القائم بين البلدين وفقاً للمصالح المشتركة واحترام السيادة”، موضحاً أنه “تم التأكيد على أهمية مواصلة العمل في مكافحة الإرهاب واستئصال جذوره في كل المنطقة”.

 

كما جرى، وفق البيان، “بحث آخر التطورات الإقليمية والدولية، حيث أكّد صالح على أهمية تخفيف حدة توترات المنطقة عبر الركون إلى حسن الحوار والتلاقي”، مشيراً إلى أن “أمن العراق وحماية استقراره وسيادته الكاملة عنصر لا غنى عنه في استقرار وسلام المنطقة”.

 

ولفت صالح إلى “ضرورة التنسيق في مجابهة تحديات الإرهاب، ومواجهة ظاهرة التغيّر المناخي وحماية البيئة”.

 

وبحث رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، في وقت سابق اليوم الخميس، خلال لقاء جمعه في بغداد مع منسق البيت الابيض لشؤون الشرق الأوسط وشمال افريقيا بريت مكغورك والوفد المرافق له الجولة المقبلة من الحوارات لسحب قوات الولايات المتحدة من العراق.

وسوم :