صحة الأنبار تحذر من ارتفاع إصابات كورونا وتطالب بالعودة للحظر الشامل

أكد مدير قسم الصحة العامة التابعة لمديرية صحة الأنبار، محمد صباح، أن الوضع الصحي في المحافظة، مازال تحت السيطرة، محذرا من زيادة مفاجئة بأعداد المصابين بكورونا في المحافظة.

وقال صباح في تصريح صحفي، إن الوضع الصحي في الأنبار مازال تحت السيطرة، خصوصاً وأن دائرة الصحة بأقسامها، ومؤسساتها كافة تبذل جهداً كبيرا لمتابعة وتوفير الخدمات الضرورية لتجاوز الأزمات.

وأضاف أن الوضع ينذر بحدوث زيادات قد تكون مفاجئة خلال الأسابيع القادمة، وقد تخرج عن السيطرة في حال تجاوزت أعداد الداخلين للمستشفيات الطاقة الاستيعابية للمؤسسات، خصوصاً مع التخوف من تفشي كورونا المتحور، واحتمال ظهور متحورات أخرى للفيروس مستقبلاً، وسرعة ظهور هذه المتحورات تثير القلق.

وأوضح صباح، أن أهم أسباب ارتفاع أعداد المصابين بكورونا في الأنبار، هو عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية وأهمها التباعد الجسدي والعودة إلى التجمعات وإقامة الأعراس والمناسبات ومجالس العزاء، فضلاً على قلة الإقبال على اللقاحات من قبل فئات من المجتمع.

وتابع: أن إمكانية تطبيق قرار حظر التجوال من صلاحية اللجنة العليا للصحة والسلامة، ويتم في حال حصول زيادات سريعة في الإصابات بما لا يمكن للمؤسسات الصحية استيعابها.

وأشار إلى أن تحقيق نسبة تلقيح تتجاوز الـ 60% ضمن فترة سريعة تقلل احتمالية ظهور المتحورات من الفيروس والتي أصبحت تقلق أكثر من الفيروس الأصلي، خصوصا ما ظهر مؤخراً وهو متحور دلتا، وهنا لا استبعد الطلب بتنفيذ الحظر الشامل إن وجد عدم الالتزام مع تزايد الحالات.

وسوم :