إجراء مؤقت.. نينوى تلجأ لنظام “الفردي والزوجي” لحل ازمة وقود المركبات

قررت الحكومة المحلية لمحافظة نينوى، يوم السبت، اعتماد نظام “الزوجي والفردي” لأرقام لوحات السيارات عند التزود بالوقود، بسبب الازمة التي تشهدها المحافظة في هذا الجانب.

 

وذكر بيان لمكتب محافظ نينوى نجم الجبوري، ز، ان الحكومة المحلية عقدت اجتماعا حول ازمة الوقود في الموصل وقررت أن يكون تجهيز الوقود للعجلات كافة بنظام الفردي والزوجي اعتبارا من يوم غد الأحد ويبدأ بالأرقام الزوجية تباعاً.

 

واشار الى ان قيادة شرطة نفط نينوى ودائرة استخبارات النفط ستقومان بمتابعة العجلات كافة التي تقوم بتهريب المنتجات النفطية، والعجلات المحورة أو التي تحمل خزانات كبيرة وإلقاء القبض على أصحابها وإحالتهم للقضاء وفرض غرامات مالية عالية بحق المخالفين.

 

وحذرت الحكومة المحلية، بحسب البيان، جميع منافذ بيع الوقود غير الرسمية من محطات متنقلة والمحطات والساحات غير النظامية بأقصى العقوبات القانونية بحقهم، مشيرة الى ان العمل بنظام الفردي والزوجي إجراء مؤقت لحين انتهاء الازمة.

 

وتشهد محافظة نينوى منذ أيام عدة ازمة في الوقود والمشتقات النفطية.

وسوم :