الأكثر مشاهدة

وزير الثقافة يكشف عن تورط جامعات أمريكية بصفقات تهريب اثار عراقية

كشف وزير الثقافة والاثار حسن ناظم، اليوم السبت، عن تورط جامعات امريكية بصفقات تهريب اثار عراقية.

وقال ناظم في تصريح له، إن “بعض الاثار العراقية تم تهريبها إلى الخارج مقابل صفقات، والجامعات الأميركية كان لها النصيب في ذلك”. 

وأضاف أن “جامعة كورنيل الأميركية حصلت على 5000 قطعة اثرية من أجل دراستها، وذلك عقب صفقات تمت مع الجهات التي قامت بتهريبها،  وتم اجراء المفاوضات معهم واستلامها بعد ذلك”. 

وعن الـ 17 ألف قطعة آثرية، لفت ناظم إلى أن “نحو 3500 ألف قطعة كانت محفوظة داخل السفارة الأميركية، من بينها آثار كانت تستحوذ عليها شركة (هوبي لوبي)، قبل ان تكتشف الحكومة الأميركية الأمر وتقرر مصادرتها وتسليمها الى السفارة العراقية”. 

وأكد أنه “حينما افتضح أمر الشركة، اعترفت الأخيرة بوجود قطع آثار أخرى وتم تغريمها ملايين الدولارات من قبل القضاء الأميركي”، مبيناُ ان “الشركة افلتت من عقاب منتظر بعد ان اعترفت وقدمت الاستعداد لاسترجاع بقية الاثار، وان استرجاع الاثار سيستمر”.

وسوم :