الأكثر مشاهدة

درجال يشيد بمستوى أسود الرافدين أمام ’الشمشون’: أداء رجولي وانضباط عال

أشاد وزير الشباب والرياضة عدنان درجال، الخميس، بـ “الأداء الرجولي” و “الانضباط العالي” الذي اظهره منتخبنا الوطني بكرة القدم في باكورة مبارياته نحو التاهل لمونديال الدوحة 2022 امام كوريا الجنوبية.

 

وعبر درجال وفق بيان نشره قسم الإعلام والاتصال الحكومي  (2 أيلول 2021)، عن “اعجابه بطريقة لعب منتخبنا واحتواء سرعة واندفاع الفريق الكوري بصورة خاصة في النصف الثاني من المباراة والخروج بنقطة ثمينة سيكون لها اثرها في مباراة العودة بالتاكيد”.

واضاف ان “منتخبنا وملاكه سيطوي صفحة هذه المباراة ويحدد خططه وتفكيره باتجاه مباراة الاسبوع المقبل امام منتخب ايران ولنا مطلق الثقة بقدرات شبابنا وتطور الاداء بعد كل مباراة لنكون الاقرب الى التاهل بعون الله”.

 

وخرج المنتخب الوطني العراقي، الخميس، بنقطة ثمينة من أرض مضيفه منتخب كوريا الجنوبية بعد نهاية المواجهة بالتعادل السلبي ضمن أولى مباريات المنتخب الوطني في المرحلة الختامية للتصفيات المؤهلة إلى مونديال قطر 2022.

وضغط منتخب كوريا الجنوبية في معظم مراحل المباراة وسنحت لمهاجميه أكثر من فرصة لم ينجحوا في استغلالها، وسط استبسال من دفاع المنتخب العراقي.

وبدأ المنتخب الكوري الجنوبي المباراة باندفاع واضح مقابل حذر واهتمام دفاعي للمنتخب العراقي الذي حاول احتواء الضغط دون محاولات خطيرة على المرمى.

وفي الحصة الثانية، تخلى المنتخب العراقي عن أسلوبه الدفاعي وعمد الى تنظيم محاولات هجومية فاجأت المضيف.

وعلى الرغم من مغادرة صخرة الدفاع علي عدنان مصابا عند الدقيقة (57)، عجز الكوريون عن انتزاع زمام المبادرة، فظهرت خبرة المدرب الهولندي ديك أدفوكات في أول ظهور رسمي له مع العراق.

وضمن المجموعة ذاتها يلعب، في وقت لاحق، منتخب الإمارات مع لبنان، وسوريا مع إيران.

ومن المقرر أن يلعب المنتخب العراقي في الجولة الثانية مع إيران، يوم الثلاثاء 7 سبتمبر، قبل توقف المنافسات لمدة شهر.

ويتأهل لنهائيات كأس العالم 2022، المنتخبان اللذان يحتلان المركزين الأول والثاني في كل مجموعة، على أن يتقابل المنتخبان صاحبا المركز الثالث في الملحق الآسيوي، لتحديد المنتخب المتأهل للملحق العالمي.

 

وأكد أحمد إبراهيم كابتن المنتخب الوطني العراقي، ان التعادل أمام كوريا الجنوبية، مهم للغاية، مشيراً إلى أن المباراة كانت صعبة.

وقال إبراهيم في تصريحات إعلامية عقب نهاية المباراة: “أشكر الله على هذه النتيجة المهمة لنا، لقد قمنا بالإعداد بشكل جيد لهذه المواجهة، كما تعلم المدرب ديك أدفوكات تولى المهمة قبل وقت قصير، تحديداً قبل 20 يوماً، عملنا معه بجد، ولقد لعبنا اليوم أمام أفضل فريق في القارة الآسيوية، احترم المنتخب الكوري الجنوبي بشكل كبير، وكانت مباراة قوية وصعبة.

وأضاف قائد خط الدفاع العراقي أن نقطة التعادل ثمينة للغاية، لكونها خارج الديار، وأمام منتخب مرشح منافس شرس على خطف إحدى بطاقات التأهل إلى مونديال قطر المقبل، مشيراً إلى أنهم بحثوا عن النقاط الثلاث وليس التعادل، ولكن الفريق المقابل ليس بالسهل، وعليه سيكون العمل أكبر في المواجهات المقبلة، خاصة أن هذا التعادل سيمنحنا قوة ودعماً أجل حصد الانتصارات.

 

وعبّر قائد منتخب كوريا الجنوبية ونجم فريق توتنهام الإنجليزي “سون”، الخميس، عن خيبة أمله بخروج منتخب بلاده متعادلاً أمام المنتخب العراقي في العاصمة سيؤول.

وقال سون بعد المباراة إنه “من الصعب قبول هذه النتيجة، لا أعرف ماذا أقول، نحن ملامون على الأداء السيء، وإذا لعبنا المباريات بهذه الطريقة، فإن كرة القدم لن تتحسن”.

واضاف سون “ان ترى لاعبي الخصم يضيعون الوقت بهذه الطريقة هو امر مخيب للآمال”

وسوم :