الأكثر مشاهدة

الزراعة توفر 3 عوامل رئيسية لدعم الفلاحين في الخطة الشتوية

أعلنت وزارة الزراعة، اليوم الإثنين، توفير ثلاثة عوامل رئيسية لدعم الفلاحين ضمن الخطة فيما بينت أن الخطة الشتوية ستكون مقاربة للعام الماضي.
وقال وكيل وزير الزراعة مهدي سهر الجبوري  إن “الوزارة وبالتعاون مع الموارد المائية قامت بمناقشة وإقرار خطة الاستزراع الشتوية للمحاصيل الاستراتيجية الرئيسة (الحنطة والشعير) إضافة لمحاصيل الخضر”، مبيناً أن “الخطة الشتوية ستكون مقاربة للمساحات الزراعية للخطة الشتوية للعام الماضي 2020”.
وأضاف أنه “نتيجة لقلة التخصيصات المالية لبرنامج تقنيات الري الحديثة لم تستطع الوزارة التعاقد مع الشركات المصنعة لاستيراد منظومات الري بالرش المحوري والتنقيط”، مشيراً إلى أن “تلك التقنية لها دور كبير في تقنين وترشيد كميات المياه المستخدمة إضافة لزيادة الغلة الإنتاجية للمحاصيل المزروعة تحت الري التكميلي”،ذ.

وأوضح أن “فرصة استيراد منظومات الري بالرش من قبل القطاع الخاص وبيعها للمزارعين في الأراضي الديمية للجدوى الاقتصادية للزراعة تحت الري التكميلي، تعد خطوة جيدة”.

وذكر أن “الوزارة تقوم بتوفير الأسمدة والمبيدات لزراعة المحاصيل الخضر الشتوية بما فيها المزروعة في البيوت البلاستيكية والتي تعد من الأهمية الكبيرة في تغطية تكاليف الإنتاج، وتحقيق أرباح مجزية للمزارعين إذا ما تمت إدارتها بصورة مثلى من خلال استخدام بذور ذات إنتاجية عالية وموعد زراعة مناسب والتسميد والمكافحة بأوقاتها والتهوية المناسبة”.

وأكد أن “إنتاج المحاصيل الزراعية في البيوت البلاستيكية يعد مجزياً اقتصادياً ويوفر المنتجات الزراعية في أوقات عدم إمكانية انتاجها بالزراعة المكشوفة؛ وبالتالي وفرة الإنتاج المحلي في كل الأوقات وطول السنة”.

وسوم :