الأكثر مشاهدة

رئيس هيئة المنافذ الحدودية يعلن موافقة رئيس الوزراء على مقترح الهيئة لإعادة النظر بحجم الجباية المفروضة على مستوردي البضائع للعراق

أعلن رئيس هيئة المنافذ الحدودية اللواء عمر الوائلي، يوم الاحد، موافقة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي على مقترح الهيئة لإعادة النظر بحجم الجباية المفروضة على مستوردي البضائع للعراق.

وقال الوائلي إن “أحد اسباب تفشي الفساد بكافة المنافذ الحدودية هو كثرة الجبايات المفروضة على البضائع المستوردة للعراق”، مبيناً “قدمنا مقترحاً إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وحظي بالموافقة ويتضمن إعادة النظر بحجم الجبايات الكبيرة المفروضة من قبل كافة دوائر ومؤسسات الدولة”.

وأضاف أن “هيئة المنافذ الحدودية هي جهة رقابية ولا تمتلك أي جباية أو عمليات رسوم تفرض على المستوردين”، موضحا أن “الهيئة بطور اعادة النظر بالرسوم الكمركية”.

وتابع الوائلي، أن “هيئة المنافذ بادرت بمقترحين كان بهما اثر بزيادة الايرادات وهما تخفيض اجور الموازين الجسرية، والتي كانت سابقا 10 الاف دينار للطن الواحد والان اصبحت 5 الاف مقطوعة لكل عجلة، وايضا السماح بدخول العجلات المتضررة من اجل اسعاف العاملين في ورش الصناعية لتحقيق الايرادات وتشغيل اليد العاملة”.

وسوم :