الأكثر مشاهدة

ما حقيقة تواجد الدبلوماسية الصهيونية في العراق ومحاولتها اسقاط حكومة عادل عبد المهدي ؟

اكد الخبير الأمني صباح العكيلي, الاحد, أن تواجد سفيرة الكيان الصهيوني السابقة في جنيف “هيلري ستافر” والمتواجدة بصفة اممية في بغداد ترتبط برئيسة بعثة يونامي جنيين بلاسخارت, مبينا ان الدبلوماسية الصهوينية هي احدى الأدوات التي عملت على اسقاط حكومة عادل عبد المهدي.

وقال العكيلي في تصريح له  ان ” كل المعطيات والمؤشرات السابقة لممثلة الأمم المتحدة جنيين بلاسخارت تؤكد ان عملها لا ينطبق مع الضوابط الأممية التي كلفت بها ” , مبينا ان ” مواقف بلاسخارات وتصريحاتها وتدخلها بالشأن الداخلي باتت معروفة لدى الجميع وانها تعمل بتطبيق اهداف الامريكان”.

وأضاف ان “سفيرة الكيان الصهيوني السابقة في جنيف ” هيلري ستافر ” المتواجدة في بغداد تعتبر احدى ادوات الفريق الاستخباري الخاص برئيسة البعثة الأممية جنيين بلاسخارات المرتبط بجهاز الاستخبارات الامريكية” .

وأشار العكيلي الى ان “ستافر كانت احدى الأدوات التي عملت على اسقاط حكومة عادل عبد المهدي وحضرت الاحتفالية التي اقامتها بلاسخارت بالمناسبة في الجادرية” .

يذكر ان سفيرة الكيان الصهيوني السابقة في جنيف ” هيلري ستافر” تتواجد في بغداد منذ عام 2018 بغطاء اممي بمنطمة ( OCHA ) التابعة للأمم المتحدة، حيث جرى مؤخرا الكشف عن ذلك.

وسوم :