الأكثر مشاهدة

محلل سياسي: اموال ضخمة تدخل العراق لدعم المرشحين منذ انطلاق الدعايات الانتخابية

اعتبر المحلل السياسي، علي مرهون، الخميس، بان الاعلان عن اتخاذ اجراءات لمنع الدعم الخارجي للمرشحين حبر على ورق.

وقال مرهون، في تصريح صحفي ان”الاموال التي تدخل الى العراق منذ انطلاق الدعايات الانتخابية بلغت عشرات الملايين من الدولارات وما تزال مستمرة ولم يقف بوجهها اي اجراء حكومي او متابعة امنية”.

وتساءل مرهون، عن “دور مفوضية الانتخابات ولجانها الخاصة بمراقبة الدعايات الانتخابية والحجم الكبير من اللافتات المنتشرة في بغداد والمحافظات قياسا بالأسعار الحالية لموادها، ماذا حل بها وأين هي نتائجها؟”.

واشار الى ان” منظومة الفساد متجذرة في اغلب الأحزاب والمرشحين السابقين والجدد وكشفها يحتاج الى كشف الذمم المالية للمرشحين قبل وبعد الترشح للانتخابات إضافة الى تحديد ميزانية الدعاية حتى يتم السيطرة على الامر”.
وقال مرهون، في تصريح صحفي ان”الاموال التي تدخل الى العراق منذ انطلاق الدعايات الانتخابية بلغت عشرات الملايين من الدولارات وما تزال مستمرة ولم يقف بوجهها اي اجراء حكومي او متابعة امنية”.

وتساءل مرهون، عن “دور مفوضية الانتخابات ولجانها الخاصة بمراقبة الدعايات الانتخابية والحجم الكبير من اللافتات المنتشرة في بغداد والمحافظات قياسا بالأسعار الحالية لموادها، ماذا حل بها وأين هي نتائجها؟”.

واشار الى ان” منظومة الفساد متجذرة في اغلب الأحزاب والمرشحين السابقين والجدد وكشفها يحتاج الى كشف الذمم المالية للمرشحين قبل وبعد الترشح للانتخابات إضافة الى تحديد ميزانية الدعاية حتى يتم السيطرة على الامر”.

وسوم :