الأكثر مشاهدة

للمرة السادسة.. محكمة أربيل تؤجل محاكمة ناشطين ضد حكومة الإقليم

قررت محكمة في أربيل عاصمة إقليم كوردستان، يوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة الناشطين “بدل برواري” و”أوميد بروشكي” إلى يوم 18 من شهر تشرين الاول الجاري.

 

أعلن ذلك فريق “الدفاع المتطوع”، الذي يضم مجموعة محامين عبر مؤتمر صحفي عقدوه، اليوم، امام محكمة استئناف اربيل،

 

ويعد قرار التأجيل هذا هو السادس، حيث سبق أن قررت المحكمة تأجيل النظر بتلك الدعاوى والحكم فيها.

 

ووفق فريق الدفاع، فأن محكمة جنايات اربيل قررت تأجيل النظر في القضية، بسبب عدم حضور القضاة الذين هم في اجازة، وتم تاجيل المحاكمة الى 18 من الشهر الجاري.

 

من جانبه، طالب النائب عن حركة التغيير في برلمان كوردستان علي حمه صالح، مجلس القضاء بالعمل على انهاء هذا الملف واطلاق سراح المتهمين.

 

وقال، خلال حضوره المؤتمر الصحفي، إن المحكمة تتحجج في كل مرة بشيء ما، والقضاة يتغيبون عن الحضور، معتبراً ذلك دليلاً على أن المتهمين “ابرياء”.

 

وأضاف،  لهذا نطالب باطلاق سراحهم واغلاق ملف القضية، مشيراً إلى أن الشهود الذين جاؤوا ليشهدوا ضدهم لم يدلوا باي شيء يكون سبباً لاحتجازهم كل هذه الفترة.

 

ومضت قرابة السنة على اعتقال كل من بدل برواري وأوميد بروشكي في محافظة دهوك بتهمة تحريض الناس على التظاهر ضد حكومة الإقليم.

وسوم :