الأكثر مشاهدة

“الكيمياوي” يهدد بشل الزراعة في محافظة ديالى

حذر الاتحاد الفرعي للجمعيات الفلاحية في ديالى، اليوم الخميس، من شل الزراعة في المحافظة بسبب ارتفاع اسعار الأسمدة الكيمياوية.

وقال رئيس الاتحاد رعد التميمي ان “الاسمدة الكيمياوية تعتبر عاملا مهما في زيادة انتاجية الاراضي والحفاظ على خصوبتها”.

وأضاف ان “الأسعار مرتفعة جدا ووصلت الى ارقام قياسية في الاشهر الاخيرة تجاوزت حاجز المليون و400 الف دينار لبعض الاصناف المهمة”، مشيرا الى ان “وضع الفلاحين صعب ومعقد جدا واغلبهم غير قادرين على تامين الكميات الكافية من الاسمدة الكيمياوية للأغراض الزراعية”.

وأوضح التميمي ان “ارتفاع الأسعار رافقها عدم تسديد الحكومة لمستحقات اغلب المزارعين عن تسويق الحنطة بالإضافة الى ان ملف الخطة الشتوية لايزال معلقا بمعنى ان المزارعين امام سلسلة ازمات متعاقبة”.

وأفاد التميمي ان “العراق يملك خزينا ستراتيجيا من الفوسفات والتي تشكل اهم المواد الداخلة في صناعة الاسمدة الزراعية لكن رغم ذلك يعاني المزارعين من شحة دفع الى زيادة الاسعار بشكل أصبح الحصول الفلاح على الاسمدة صعب ومعقد جدا”، داعيا الى “ضرورة ان يكون للحكومة موقف في تامين الاسمدة الكيمياوية للمزارعين في كل مناطق ديالى وبقية المحافظات وتوريد المنتج المحلي للحفاظ على ما تبقى من الاراضي الزراعية”.

وسوم :