الأكثر مشاهدة

تفاصيل لقاء وزير الخارجية العراقي ونظيره الإماراتي في دبي

أكد وزير الخارجيَّة فؤاد حسين، الأحد، حاجة العراق إلى دعم اشقائه والعالم لمُواجهة التحديات وتسريع البناء والاستثمار.

وذكرت وزارة الخارجية في بيان، (14 تشرين الثاني 2021)، ان “الوزير حسين التقى عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجيَّة والتعاون الدوليّ بدولة الإمارات العربيَّة المُتحدة على هامش أعمال (منتدى صير بني ياس) المُنعقد بنسخته الثانية عشرة في دبي”.

وجرى خلال اللقاء بحسب البيان “بحث سُبُل تعزيز علاقات التعاون في المجالات كافة بما يحقق المصالح المُشترَكة للبلدين ويعود بالخير على الشعبين, إضافةً إلى مُناقشة العديد من القضايا ذات الاهتمام المُشترَك والمستجدات الإقليميَّة والدوليَّة”.

واستعرض الوزير “نتائج الانتخابات وتطورات العمليّة السياسيّة في البلاد والتوقيتات الزمنيّة والدستوريّة لتشكيل الحكومة المُقبلة، إضافةً إلى الحراك السياسيّ الجاري في البلاد”.

من جهةً أخرى لفت البيان الى ان “الوزير أشاد بتجربة دولة الإمارات في البناء والاقتصاد وتمكنها بفترة قياسيّة من خلق نمُوذجاً يحتذى به في المنطقة”، مُؤكّداً “قوة العلاقات التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين ، وكذلك حاجة العراق إلى دعم اشقائه والعالم لمُواجهة التحديات وتسريع البناء والاستثمار”.

وأشدا وزير الخارجية بـ “الأسس التي وضعتها الحكومة طيلة فترة عملها الماضيّة والتي حققت نتائج إيجابيّة”، مثمناً “الخطوات المُهمة التي أثمرت مُؤخراً عن توقيع مُذكرات تفاهم واتفاقيات بين البلدين”.

وأعرب حسين “عن رغبة الحكومة بالتعاون مع دولة الإمارات للاستثمار في الموانئ” ، مُنوهاً إلى أن “الاستقرار الاقتصاديّ ينعكس إيجابياً على الاستقرار السياسيّ”.

من جهته اطمأن عبدالله بن زايد على “سلامة دولة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظميّ بعد محاولة الاغتيال التي تعرض لها، وأثنى على جُهُود الحكومة العراقيَّة رغم الفترة القصيرة لتوليها مُهامها والتي شكلت بارقة أمل في تشجيع دول المنطقة للتقارب مع العراق ونتج عن ذلك تطور ملحوظ و مهم وكبير على مستوى ونوعية العلاقات مع المُحيط العربيّ والخليجيّ من جهة والعلاقات الثنائيَّة من جهة أخرى”.

وأشار وزير الخارجية الاماراتي إلى أنَّ “هناك ارتباطا عاطفيا بين الشعبين العراقيّ والإماراتيّ”، مُؤكَّداً أن “بلاده مُمتنة للعراقييّن وتقدم الشكر والعرفان لهم لمُساهمتهم في بناء دولة الإمارات مُنذ تأسيسها”.

وبين ان “الإمارات ترغب في بناء عراق قوي ومُستقر سياسياً و مُزدهر اقتصادياً في المنطقة”، مُعرباً عن أمله بأنَّ “تسير الحكومة المُقبلة على النهج نفسه الذي سارت عليه الحكومة الحاليّة بإكمال المضيّ في تعزيز العلاقات مع المُحيط العربيّ والإقليميّ والدوليّ والاستمرار في تعزيز التعاون الثنائيّ”.

وأكَّد وزير الخارجيَّة والتعاون الدولي الإماراتيّ على “ضرورة تشجيع القطاع الخاص وتنشيط التبادل التجاريّ ووجه المُؤسسات الإماراتيَّة والجهات المعنية بالتواصل مع سفارة جمهوريَّة العراق لتفعيل العمل المُشترَك وفتح آفاق واسعة للتنسيق والتعاون بما يخدم البلدين”.

هذا وحضر اللقاء سفير جمهوريَّة العراق لدى أبوظبي مظفر مصطفى الجبوري.

وسوم :