الأكثر مشاهدة

المشروبات الكحولية معضلة منظمي مونديال قطر 2022

سيتعين على عشاق كرة القدم المتوقع حضورهم إلى قطر خلال بطولة كأس العالم 2022، أن يتأقلموا سريعا مع التقاليد والقوانين المحلية المرتبطة بمسألة تناول الكحول داخل وخارج الملاعب.

ومن المقرر أن يسمح بشرب الكحول في أماكن مخصصة لذلك فقط خلال المونديال، علما أن أسعار الكوكتيلات تزيد عن 20 يورو في بلد لا تباع فيه المشروبات الكحولية في قاعات الوصول في مطار العاصمة.

وعادة ما تترافق المسابقات الرياضية الكبرى مع إقبال على المشروبات الكحولية، لكن مونديال 2022 سيقام لأول مرة في إمارة خليجية محافظة، يخضع فيها الوصول إلى المشروبات لقيود.

ويعد المنظمون القطريون لكأس العالم بأن المشجعين سيكونون قادرين على الشرب كما يحلو لهم، مع الإصرار على ضرورة احترام القوانين المرتبطة بالشريعة الإسلامية.

وأكد متحدث باسم اللجنة المنظمة للبطولة: “تتوفر المشروبات الكحولية في قطر اليوم في مجموعة متنوعة من البارات والمطاعم الفندقية المرخصة في جميع أنحاء البلاد، وستتوفر في أماكن إضافية خاصة بالمشجعين والضيافة في كأس العالم”.

وتابع: “نحن نعمل مع الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، والمشرفين المحليين لضمان تقديم خيارات تلبي احتياجات جميع المشجعين المحليين والزائرين، وسيتم الإعلان عن المزيد من التفاصيل في الوقت المناسب”.

أما فيفا، فقال على لسان متحدث إنه قبل جائحة كوفيد-19 خلال بطولة العالم للأندية في قطر في 2019، استقبلت منطقة المشجعين نحو 45 ألف شخص وقدمت المشروبات الكحولية.

وفي حين أن تصاريح شراء الكحول مخصصة بشكل أساسي للمقيمين، بينما لا تحتوي السوق الحرة عند الوصول إلى المطار من الخارج على أي مشروبات، سيتعين على الزوار أن يقصدوا مناطق المشجعين وعدد قليل من الحانات والمطاعم غالبيتها في الفنادق الكبيرة.

ويذكر أن القانون القطري يعاقب حالة السكر في الساحات العامة.

وسوم :