الأكثر مشاهدة

مركز دراسات يتهم الكاظمي بالتواطؤ مع الجانب التركي

تسريبات نيوز وكالة اخبار عراقية شاملة

أتهم عضو مركز القمة للدراسات الإستراتيجية قاسم الغراوي ،الثلاثاء، أن هناك اتفاقاً بين الحكومة العراقية و الحكومة التركية بذريعة التصدي إلى حزب العمال الكردستاني.

وقال الغراوي إن ” الخروقات والاعتداءات التركية المستمرة يقابلها صمت من الحكومة العراقية بسبب مصالحهم السياسية الخاصة”، مؤكداً أنه ” تم اختراق الأراضي العراقية بمساحة 120 كيلو وتم نصب قواعد عسكرية لها داخل الأراضي العراقية”.

وأضاف، أن “الجهة التي تتضرر من الاعتداءات والقصف المستمر هي القوات الأمنية العراقية والقرى العراقية المحاذية لتركيا وتهجير المئات منها، وأيضا حرق العديد من الغابات”.
تابعنا عبر تيليجرام لتلقي جميع أخبار العراقتابع الراصد العراقي عبر تيليجرام

وتابع، أن” وسائل الإعلام تطالب وتطرح الموضوع وأيضا الشخصيات الإعلامية تكتب بخصوص التصدي إلى الخروقات التركية لكن لا جدوى إلى حد ألان”.

ونفذت القوات التركية في السنوات الماضية عمليات عسكرية مكثفة في كل من العراق وسوريا، قائلة إن ذلك يأتي ردا على هجمات نفذها أو خطط لشنها عناصر حزب العمال الكردستاني، الذي تحاربه تركيا على مدار 37 عاما داخل البلاد وخارجها.

وسوم :