الأكثر مشاهدة

المثنى ترصد إصابة جديدة بـ”النزفية” والبيطرة تطلق تحذيراً

تسريبات نيوز وكالة اخبار عراقية شاملة

أعلن المستشفى البيطري في المثنى، يوم الخميس، تسجيل إصابة جديدة بالحمى النزفية، وفيما حذّر من انتشار المرض خلال هذه الفترة.

وقال مدير المستشفى، مشتاق عبد حسين،، إن “قضاء الرميثة سجل يوم أمس إصابة امرأة بالحمى النزفية، وجاءت هذه الحالة بعد 20 يوما من خلو المحافظة من أي إصابة بالمرض”.

وأعرب حسين، عن تخوفه من انتشار المرض في هذه الفترة، بسبب “عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية في ذبح الأضاحي، وخاصة مع بدء عودة الحجاج الذين يقومون بذبح أضاحيهم داخل المنازل”.

وأوصى المسؤول الصحي، “المواطنين بالذبح داخل المجازر، والالتزام بتوجيهات دائرة البيطرة من ارتداء الكفوف المطاطية عند تقطيع اللحوم وتوزيعها، بالإضافة إلى غسل الأدوات بعد الانتهاء”.

وتابع: “في حال وجود جروح لدى الحيوان، فيجب تعقيمه ومعالجته خوفا من انتشار الإصابة بالمرض، فأساس الإصابة هو الالتماس بالفضلات أو الدم”.

ونبه حسين، بأن “أعراض المرض لا تظهر على الحيوان المصاب، فتراه نشيطا ويتحرك بشكل طبيعي، لذلك في حال شعر المواطن بأي ارتفاع في درجة حرارة جسمه التوجه على الفور إلى أقرب مركز صحي ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة”.

وتشدد الجهات الصحية في العراق الرقابة على عمليات الذبح، وتلاحق عمليات الجزر العشوائي في عموم المحافظات، في خطوة تأتي للحد من تفشي إصابات الحمى النزفية الآخذة في الانتشار.

وأشارت أحدث إحصائية لوزارة الصحة لإصابات الحمى النزفية، حيث بلغ العدد الكلي 240 حالة بينها 39 وفاة.

وتعد الحمى النزفية من الأمراض المعدية التي يمكن أن تتسبب في الإصابة بعلل شديدة تهدد الحياة، مثل تلف جدران الأوعية الدموية الصغيرة ما يجعلها “تسرِّب”، كما يمكن أن تعوق قدرة الدم على التجلط.

وسوم :