الكربلائي يدعو الى الاسراع بتشكيل الوزارات الامنية

 

حذر ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي من استهداف الإرهابيين للمقدسات لاثارة الفتنة الطائفية، داعيا الى الاسراع بتشكيل الوزارات الامنية.
وشدد الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة التي القاها في صحن الامام الحسين ” على أهمية أن يبذل المقاتلون جهودا كبيرة في حماية مقدساتهم كونها مستهدفة من قبل الإرهابيين، موضحا هناك اماكن دينية مقدسة مستهدفة من قبل الإرهابيين أكثر من غيرها كمدينة بلد التي تضم مرقد السيد محمد ابن الامام علي الهادي عليه السلام، لان من الأهداف الخبيثة للإرهابيين هو إثارة الفتنة الطائفية باستهداف مقدسات طائفة لإثارة أبنائها ضد طائفة أخرى .
كما اشار الكربلائي، الى ضرورة ان لايؤسس الحرس الوطني على مبدأ الطائفية والمناطقية مما يؤدي الى اخفاقها في مهامها، موضحا، من الضروري الاستفادة من تجارب واليات بناء الأجهزة الأمنية سابقا ودراسة الأسباب التي أدت الى إخفاقها في اداء مهامها، وتفادي تكرار الأخطاء الماضية التي ادت الى عدم تمكنها من تنفيذ المهام الموكلة لها بصورة فاعلة، محذرا في ذات الوقت من اعتماد آلية تضفي طابعاً طائفياً او قومياً على بناء الحرس الوطني بحيث يتولد شعور لدى المنتسب لهذه القوة بانه يدافع عن طائفة او قومية معينة وليس عن جميع ابناء المنطقة التي يكلف بحمايتها بغض النظر عن انتماءاتهم الطائفية والقومية.
وشدد الكربلائي في اختتام خطبته، على ضرورة الاسراع في تشكيل الوزارات الامنية واهمية اختيار الوزراء من ذوي الكفاءة والخبرة لهاتين الوزارتين ( الدفاع والداخلية )، متأملا من رئيس الوزراء والكتل السياسية المعنية ان يجعلوا مصلحة العراق فوق أي اعتبار في حسم هذا الموضوع بعد عيد الاضحى المبارك من غير تأخير.

وسوم :