الحمود : للدورات الإعلامية دور في تطوير قابليات الكوادر الصحفية

 

مهدي العامري
دعا وكيل وزير الثقافة طاهر الحمودالى الاهتمام الجاد بوسائل الاعلام ومواكبة التطور الهائل في هذا المجال. مشدداً على اهمية الدورات الإعلامية في تطوير قابليات الكوادر الصحفية العراقية وتأهيل قدراتهم المهنية.
جاء ذلك أثناء توزيعه الشهادات التقديرية اليوم في مكتبه، على المشاركين بدورة التحرير الصحفي الذي اقامها المكتب الإعلامي بالوزارة.
وقال الحمود إن العراق بحاجة إلى تطوير قابليلته في جميع مجالات الحياة ومنها ما يتعلق بالإعلام والاتصال الجماهيري الذي شهد تطوراً كبيراً في التقنيات وتكنولوجيا المعلومات وفي الوقت ذاته بات يشكل خطراً حقيقياً يواجهه العالم الذي أصبح شاشة صغيرة.
وأضاف : إنّ من الواجب أن نختصر الزمن ونختزله وأن نقوم بما يمكن ان نطلق عليه ب”حرق المراحل” للألتحاق بالعالم المتحضر ومواكبة الأحداث لأنّ العالم يشهد قفزة هائلة في جميع المجالات، مؤكداً أن الظروف التي مرّ بها العراق من حروب وحصار كان لها تأثير كبيرعلى تقدمه وتطوره في هذا المجال بل أفقده الكثير من عتاصر قوته المعروفة.
ودعا الى الاستفادة من الاعلام باعتباره عنصراً اساسياً في أي عملية تطور وتنمية، مضيفاًأنّ الإعلامي يتحمل مسؤولية مهنية واخلاقية وعليه ان يكون نموذجاً للمقصود في المثل العربي القائل( الرائد لايكذب أهله)، فعليه مسؤولية نقل الحقيقة كما هي باعتباره يخاطب الملايين من البشر.
وبيّن الحمود أن مايتعرض له العراق من هجمة ارهابية تجعل من أهم واجبات الاعلامي ايصال المعلومة التي تهم غالبية الناس من نقل أخبار الأمن والخدمات باعتبارهما من ضروريات ما ينشده المواطن ولها الاولوية على ماسواها من الاخبار
وشدد الحمود على ضرورة نقل الحقيقية كما هي والابتعاد عن الكذب وتهويل الأحداث والشخصنة في ابداء الرأي لأنها أمورتضعف مهنية الإعلامي، مبديا استغرابه من الحديث عن ميثاق الشرف الذي تتحدث عنه بعض وسائل الاعلام في حين هي بعيدة كلّ البعد عن تطبيق أهدافه.
وأوضح: ينبغي على الاعلامي الابتعاد عن الرأي الخاص في تناول المواضيع الصحفية فابداء الرأي الشخصي يظهر مدى انحياز الصحفي لهذه الجهة أو تلك مما يبعده عن المصداقية والموضوعية التي هي من أولويات العمل الصحفي.
ودعا الحمود الاعلاميين في جميع وسائل الاعلام الى تطوير قابليلتهم وامكانياتهم الصحفية، مبديا استعداد الوزارة تقديم خبراتها في هذا المجال من خلال إقامة الدورات التخصصية في هذا المجال، مؤكدا ان الاعلام الرقمي وما حققه من تطورات هائلة استطاع ان يقفز ويحقق انجازات لافتة .
يذكر أنّ المكتب الإعلامي بوزارة الثقافة أقام بالتعاون مع كلية الإعلام بالجامعة العراقية دورة في تحرير الخبر الصحفي للفترة من 17 لغاية 21 من الشهر الماضي بمشاركة مختلف دوائر الوزارة.

 

 

وسوم :