الأكثر مشاهدة

كتلة التغيير النيابية تشدد على ضرورة الإسراع بتسمية الوزارات الوزراء الأمنيين

استنكرت كتلة التغيير النيابية التفجيرات الارهابية التي استهدفت ناحية قرة تبة في محافظة ديالى امس السبت، مشددة على ضرورة اسراع رئيس الوزراء حيدر العبادي بتسمية الوزراء الأمنيين والنهوض بواقع البلد الأمني.
وذكرت الكتلة في بيان لها إن ” التفجيرات الإجرامية التي أوقعت عشرات الشهداء والجرحى في ناحية قرة تبة أمس كشفت من جديد عن الوجه الحقيقي للإرهاب الذي لا يميز بين قومية أو ديانة أو مذهب ، فالإرهابيون لا يعرفون سوى لغة القتل والدمار وانتهاك الحرمات ونهب الأموال والممتلكات “.

وأضاف إن ” ناحية قرة تبة نموذج حي للتآخي والتعايش السلمي بين مكوناتها، وأهلها الأصلاء لن يسمحوا للإرهابيين باختراق صفوفهم مهما كلفهم ذلك من تضحيات “.

وشددت الكتلة على ” ضرورة إسراع العبادي في تسمية الوزراء الأمنيين للإسهام في إيقاف موجة العنف والإرهاب والنهوض بالواقع الأمني في عموم العراق “، داعية الأطراف السياسية إلى ” حسم الجدل حول الوزارات الأمنية بالسرعة الممكنة ومراعاة الظرف الاستثنائي الذي يمر به العراق والمنطقة “.

وشهدت ناحية قرة تبة امس الاحد، انفجار سيارة مفخخة أمام مبنى الاسايش ، والبلدية ولجنة تنظيمات قرة تبة للاتحاد الوطني ، ومبنى مديرية البيشمركة القدامى ، ومديرية الكهرباء ، والتي تقع كلها بالقرب من بعضها ، كما واقدم انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين على تفجير نفسيهما وسط جموع المواطنين، ما اسفر عن استشهاد واصابة العشرات من المدنيين .

يشار الى ان الوزارات الامنية مازالت شاغرة على امل حسمها خلال الايام المقبلة.

يذكر ان المرجعية الدينية اكدت على لسان ممثلها في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي على أن ” اهمية حسم الوزارتين الأمنيتين الدفاع والداخلية وتعيين وزيرين لهما يتصفان بالكفاءة العالية والنزاهة التامة ، أمر يحظى بدرجة كبيرة من الأهمية في الظروف الراهنة ، داعية رئيس الوزراء والكتل السياسية المعنية ان ” يجعلوا مصلحة العراق فوق اي اعتبار آخر في حسم هذا الموضوع ، الذي نأمل ان يتم بعد العيد من غير تأخير ، ولا يبقى هذان الموقعان المهمان شاغرين لمدة طويلة كما حصل في الحكومة السابقة “.

وسوم :