الأكثر مشاهدة

الخطأ الستراتيجي

تسريبات نيوز وكالة اخبار عراقية شاملة

محمد عبد الجبار الشبوط
الخطأ الستراتيجي في معركتنا الوجودية ضد داعش غير مسموح به؛ ولا يمكن ان يحتمل. هذا ما أكدته المرجعية الدينية الرشيدة في قراءتها الأسبوعية للوضع الراهن. وهذا هو الحق. فالخطأ الستراتيجي يؤدي الى نتائج ستراتيجية. اي كارثية. ثمن الخطأ الستراتيجي في معركة الوجود هو الوجود نفسه. لذا لا يصح ان يتخذ القرار الستراتيجي بناء على رؤية أيديولوجية مسبقة او قوالب جاهزة او حتى عادات ذهنية وعقلية موروثة. يحتاج القرار الستراتيجي الى رؤية معمقة وتحليل دقيق وعقلية مرنة قادرة على حساب الاحتمالات والممكنات وذهنية منفتحة ومهنية عالية في الحقل السياسي الستراتيجي.
يمتاز العقل الستراتيجي بقدرته على تكوين صورة أوسع واشمل وعلى فهم اقرب الى الواقع والى جرأة في الاستنتاج وشجاعة في اتخاذ القرار وقابلية مدروسة على التجاوز. هذه المواصفات تجعل هذا العقل اقدر على اتخاذ القرار الصائب وابعد عن اتخاذ القرار الخاطئ.
تحاول جهات عدة التأثير في العقل العراقي لكي يقع في خطأ ستراتيجي في إدارة المعركة مع داعش. فهناك من يهول ويعظم من شأن قوة داعش وخطرها لزرع حالة الهلع والخوف واليأس في العقل العراقي. وهناك من يهون من خطر داعش لزرع حالة عدم الاكتراث والاسترخاء وعدم الجدية في العقل العراقي.
لا ينبغي التأثر بهذا وذاك؛ بل على العقل العراقي ان يحافظ على توازنه وينظر الى الواقع الذي يشكل داعش احد مفرداته المهمة بعينين منفتحتين لكي يرى الأشياء بحجمها الواقعي.

وسوم :