الأكثر مشاهدة

معصوم :المرجع الاعلى بارك زيارتنا الى الرياض والملك السعودي اثنى على مواقفه الرشيدة 

تسريبات نيوز وكالة اخبار عراقية شاملة

قال رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ،اليوم الاربعاء، ان المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى السيد علي السيستاني {دام ظله} والمراجع والشخصيات الدينية باركوا ورحبوا الزيارة الى المملكة العربية السعودية واكدوا على اهمية تطوير العلاقات مع المملكة فيما اثنى الملك عبد الله بن عبد العزيز على المواقف الرشيدة لسماحة السيد السيستاني.
وذكر بيان رئاسي  اليوم ان ” رئيس الجمهورية فؤاد معصوم التقى حال وصوله الرياض مساء امس الثلاثاء الملك عبد الله بن عبد العزيز، بحضور عدد من الوزراء والمسؤولين من الجانبين”.
وتابع ” انه في اللقاء الذي كان وديا وايجابيا جرى حديث عن الاهمية الكبيرة للعلاقات بين البلدين الشقيقين جمهورية العراق والمملكة العربية السعودية وعن السبل الممكنة للتقدم بهذه العلاقات الى الامام ، مبينا ان ” الملك ابدى الحرص على وحدة العراق والاستقرار فيه وأهمية علاقات الاخوّة مع العراق وان البلدين لهما مستقبل واحد يتطلب البدء بالتنسيق في مجالات عديدة. وقال ، ان المملكة تريد علاقات جيدة مع العراق”.
وأكد معصوم بحسب البيان خلال القاء “ان التاريخ المشترك والجوار والاخوة بين العراق والعربية السعودية تملي علينا ان نعمل من اجل ان تكون العلاقات متطورة وجيدة سيما وان البلدين وسائر دول المنطقة تواجه عدوا مشتركا هو الارهاب”.
واوضح ان” العراقيين موحدون الان اكثر من اي ظرف سابق وهم يواجهون التحدي الارهابي، مبينا ان الوفد الذي يزور المملكة ويلتقي بجلالة الملك هو وفد يمثل اطيافا اساسية من المكونات”.
وبين معصوم ان ” الحكومة العراقية منسجمة وتعمل من اجل علاقات طيبة مع جميع دول الجوار والمنطقة، مشيرا الى ترحيب ومباركة المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى السيد علي السيستاني وسائر المراجع والشخصيات الدينية الذين التقاهم في زيارته الى مدينة النجف الاشرف يوم امس الثلاثاء لزيارة سيادته الى المملكة العربية السعودية وتأكيدهم على اهمية تطوير العلاقات مع المملكة بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين.
من جانبه اثنى الملك عبد الله بحسب البيان على ” المواقف الرشيدة لسماحة السيد السيستاني، معربا عن التمنيات في مزيد من الوحدة والتماسك بين العراقيين بمختلف مكوناتهم”.
وختم البيان “معصوم والملك عبد العزيز عقدا اجتماعا ثنائيا قبل ان يتوجه لتلبية دعوة العشاء التي اقامها على شرفه والوفد العراقي الامير مقرن بن عبد العزيز ولي ولي العهد”.انتهى

وسوم :