الأكثر مشاهدة

الأنبار تلجأ الى الحشد الشعبي وتعيين قادة جدد للمحافظة

تسريبات نيوز وكالة اخبار عراقية شاملة

 

لجأت عشائر محافظة الأنبار، الاربعاء، إلى الحشد الشعبي في مواجهة داعش، وتعيين قاسم المحمداوي قائداً لعمليات الأنبار.

وقال عضو مجلس محافظة الانبار، شيخ محمود الفهداوي ، أن ” عشائر الانبار قررت تشكيل قوات الحشد الشعبي من أبناء المحافظة، للدفاع عن المحافظة ومواجهة تنظيم “الدولة الاسلامية” داعش، ويجري القائد الجديد لشرطة الانبار، اعادة تشكيل الافواج، من الشرطة، وتدريبها، واعادة تسليحها، لمسك زمام الامور في المحافظة”.

واضاف الفهداوي، ان “قاسم المحمداوي، قائد الفرقة السابعة، عين اليوم، قائدا لعمليات الانبار، بديلا لرشيد فليح، وحل نومان الزوبعي، محل قائد الفرقة .السابعة”، مشيراً الى ان المحمداوي، هو من ابناء الفلوجة، ينتمي الى عشائر السنية، متمنياً بان يأثر تعيينه ايجاباً على الوضع في المحافظة

واوضح الفهداوي، ان “18 مروحية مقاتلة من نوع اباتشي، هبطت في قاعدة عين الاسد في البغدادي، التابعة لمحافظة الانبار، بعد طلب رسمي من مجلس المحافظة صادق عليه مجلس النواب العراقي، وقدم الى السفارة الامريكية، وتمت الموافقة على الطلب، وستشارك المروحيات في المعارك ضد داعش بقيادة امريكية”.

يذكر ان رئيس الوزراء، اقال اليوم، دفعة من ظباط وقادة عراقيين، وعين بدلاء لهم، ومن ضمنهم قاسم المحمداوي قائداً لعمليات الانبار، ورياض القطيري قائدأ للقوات البرية

وسوم :