الأكثر مشاهدة

الجيش يفتح المياه على نهر رابط بين صلاح الدين وديالى لـ”شل” حركة داعش وقطع إمداده

 

أعلنت قيادة فرقة المشاة الخامسة للجيش العراقي، اليوم السبت، فتح المياه على نهر الحاوي الرابط بين محافظتي صلاح الدين ديالى، مبينة أن ذلك يستهدف “شل” حركة تنظيم (داعش) وقطع الإمداد عن عناصره.

وقال مدير شعبة الاستخبارات والأمن في فرقه المشاة الخامسة، المقدم باقر التميمي،  إن “قوات الجيش قامت بالتنسيق مع دائرة الموارد المائية، بفتح بوابات سد العظيم باتجاه نهر الحاوي، الرابط بين محافظتي صلاح الدين ديالى”، مبيناً أن ذلك “يهدف إلى عرقله حركة عصابات تنظيم داعش وقطع الإمداد عنها في مناطق حمرين والسعدية وجلولاء”.

وأكد التميمي، أن “إطلاق المياه باتجاه نهر الحاوي سيشل حركة تنظيم داعش الإرهابي بالكامل مما يسهل وقوع عصاباته في مصيدة الأجهزة الأمنية”، عاداً أن “المناطق المستهدفة تشكل أهل معاقل داعش في حمرين وجلولاء والسعدية”.

وكانت قيادة شرطة ديالى، أعلنت الأربعاء الماضي،(الـ12 من تشرين الثاني 2014)، عن تمكن القوات الأمنية من تحرير منطقة سد العظيم باتجاه صلاح الدين، مؤكدة مقتل 30 عنصراً من تنظيم (داعش) غالبيته من جنسيات أجنبية.

ذكر أن محافظة ديالى، مركزها مدينة بعقوبة،(55 كم شمال شرق العاصمة بغداد)، تعد من المناطق الساخنة التي تشهد العديد من العمليات المسلحة، بعد أن كانت مسرحاً لأعمال “العنف الطائفي” خلال سنوات 2006- 2008، مما أدى إلى مقتل أو تشريد الآلاف من سكانها، وتدمير الجزء الأكبر من بنيتها التحتية، وأن تلال حمرين تعد من المناطق التي طالما اتخذها (داعش) ملاذاً له.

وسوم :